توكيل محامي لدمج شركة قائمة بشركة ناشئة في السعودية

محامي لدمج شركة قائمة بشركة ناشئة جهة قانونية معتمدة من قبل وزارة العدل السعودية، لديه المعلومات القانونية الدقيقة حول كافة المعاملات التجارية والاستثمارية وتأسيس الشركات

وكيفية إدارتها، بالإضافة إلى صياغة العقود التجارية بشكل قانوني صحيح، مما يهدف إلى الحفاظ على حقوق كلا الطرفين المتعاقدين.

توكيل محامي لدمج شركة قائمة بشركة ناشئة في السعودية

محامي لدمج شركة قائمة بشركة ناشئة

من أهم الأمور التي يجب القيام بها لأي شركة قائمة تمارس نشاطها التجاري في السوق المحلي، وترغب بدمج شركة ناشئة حديثاً بها، أن تستعين بمحامي أو مستشار قانوني مختص بإدارة عملية اندماج الشركات التجارية، وفقاً لنظام الشركات ولائحته التنفيذية.

لذا في حال الرغبة بين شركتين للاندماج، يجب عمل توكيل محامي لدمج شركة الاندماج قائمة بشركة ناشئة، حيث أنها تتطلب دراسة جدوى اقتصادية لتقييم المخاطر القانونية والآثار المترتبة على ذلك.

كما أن القرار الصادر بموجب اتفاق الدمج ما بين الشركتين يجب إشهاره لدى الجهات المعنية في وزارة التجارة أو وزارة الاستثمار السعودية، ويجب على الشركتين الدامجة والمندمجة الالتزام بذلك.

وبالتالي يتطلب القرار صياغة قانونية محكمة تتم من قبل المحامي المختص، وهنا تبرز أهمية توكيل محامي لدمج شركة قائمة بشركة ناشئة في السعودية، حيث يوضح كافة الالتزامات المالية والقانونية الواقعة على عاتق على الشركتين في حال الدمج.

كما يضع المحامي المختص الخطوط العريضة لبعض الأمور القانونية منها نقل الموجودات والأصول والعلامات التجارية والاسم التجاري ما بين الشركتين، ويحدد كيفية سداد الديون المترتبة على الشركة الناشئة.

متى تعتبر الشركة ناشئة؟

تعرف الشركات الناشئة المتداولة في المملكة العربية السعودية، بأنها الكيان التجاري الذي تتوافر به كافة المعايير والشروط التالية:

  • تأسست خلال السنوات الخمس الماضية.
  • تمتلك الشركة فكرة تجارية مبتكرة أو تقنية حديثة.
  • تعمل الشركة في قطاعات تكنولوجية متطورة مثل البرمجيات، الذكاء الاصطناعي، التكنولوجيا المالية، إنترنت الأشياء، الرعاية الصحية الرقمية، الطاقة المتجددة، وغيرها.
  • تسعى الشركة لتحقيق نمو سريع وتوسع عالمي في السوق التجاري.
  • أن تكون الشركة قادرة على جذب استثمارات من صناديق رأس المال المخاطر والملاك التنفيذيين.

وبصفة عامة يمكننا القول تعتبر الشركة ناشئة في السعودية إذا كانت تفي بمعظم هذه المعايير خلال السنوات الخمس الماضية.

وهذا التعريف قد يختلف بعض الشيء بين المؤسسات المختلفة، ولكن هذه هي المعايير والشروط الرئيسية المعتمدة في المملكة العربية السعودية.

كيفية إندماج الشركات في السعودية

يعرف الاندماج بأنه دمج شركة مع شركة أخرى مقابل تبادل جزء من الأسهم ما بين الشركتين، بجانب ذلك تتضمن إنشاء شركة جديدة تمامًا، ولا يُشترط اتفاق نشاط الشركتين عند الدمج، أو اتفاق الشركتين في الشكل القانوني لهما أو في تحديد الغرض الأساسي من التأسيس.

عند الرغبة في عقد أي اندماج شركة في المملكة العربية السعودية، فإن هذه العملية تتطلب العديد من الإجراءات القانونية اللازمة والتي تتمثل في الآتي:

  • التفاوض بين الشركتين وصياغة العقود المبرمة بينهما.
  • موافقة كافة الأطراف.
  • حصر أصول الشركات المدمجة وتقييم الوضع المالي وقدرتها على سداد الديون.
  • موافقة كافة الجهات الرسمية المعنية.
  • إعداد كافة التقارير المالية ومراجعتها بعناية.
  • وضع آلية توزيع الأسهم.
  • تحديد استراتيجيات ما قبل عملية الدمج والاستحواذ وما بعدها.

محامي تجاري في السعودية يساعدك على إتمام كافة الإجراءات القانونية اللازمة لاندماج الشركات، كما يقدم العديد من الخدمات التجارية القانونية المتعلقة بالشركات وإدارتها وكافة العمليات التجارية، لذا عليك عمل توكيل محامي لدمج شركة قائمة بشركة ناشئة.

ويمكنك الاستفادة بخدمة الاستشارات القانونية التي توضح كافة التساؤلات القانونية التي يرغب العملاء في التعرف عليها.

مقالات متعلقة بمقالنا “محامي لدمج شركة قائمة بشركة ناشئة”:

المحامية هبة
المحامية هبة
المقالات: 95

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *